الإيمان الذي يُطَهِّر «القوت اليومي

 

 

الإيمان الذي يُطَهِّر

 

 

ترى مَن يمثّل الرجال البُرْص العشرة غير الخطأة؟... عندما أتى ربّنا يسوع المسيح، كان البشر يعانون برص النفس، حتّى لو لم يكونوا مصابين ببرص الجسد...

وفي الحالة هذه، فإنّ برص النفس هو أسوأ من برص الجسد. "لَقِيَهُ عَشَرَةُ رِجَالٍ بُرْص، فَوَقَفُوا مِنْ بَعِيد، وَرَفَعُوا أَصْواتَهُم قَائِلين: يا يَسُوع، يَا مُعَلِّم، إِرْحَمْنا!".

 

كانوا واقفين عن بعد لأنّهم لم يكونوا يجرؤون على الاقتراب منه بسبب برصهم. هذا الأمر ينطبق علينا: طالما نحن في الخطيئة، نقف عن بعد.

 

إذًا، لكي نستعيد الصحّة ونشفى من برص خطايانا، فلنتوسّل بصوت قوي ونقول: "يا يَسُوع، يَا مُعَلِّم، إِرْحَمْنا!".

 

هذا التوسّل يجب ألاّ ينبع من أفواهنا، إنّما من قلوبنا، لأنّ القلب يتكلّم بصوت أقوى. صلاة القلب تدخل السّموات وترتفع عاليًا، إلى عرش الله.

 

 

القدّيس برونو دي سيغني (1045 - 1123)​