أحد تقديس البيعة: صلاة الصباح من زمن الميلاد «صلاة الصباح

 

 

أحد تقديس البيعة: صلاة الصباح

 

 

 ألسَّلامُ للبيعَةِ ولِبَنيها

 

ألمَجدُ للهِ في العُلى وعلى الأرضِ السَّلامُ والرَّجاءُ الصَّالِحُ لِبَني البَشَر.

 

 

- إفتَقِدْ يا رَبُّ، بِحُبِّكَ لِلبَشَر، بيعَتَكَ المُقدَّسة، ولاشِ مِنها كُلَّ شِقاقٍ وَتعليمٍ ضالّ، وَرَسِّخْها في الإيمانِ والمَحَبَّة، وَصُنْ أبناءَها مِنَ الضـَّرَباتِ والشَّدائِد، وَوَحِّدْهُم بِرِباطِ المَحَبَّةِ والسّلام، فإنَّكَ كَثيرُ المَراحِم، ولكَ يَجِبُ المَجدُ، أيُّها الآبُ والابنُ والرُّوحُ القُدُس. الآنَ والى الأبد. آمين.

 

- إرحمنا اللَّهُمَّ واعضُدنا. أفِضْ نِعمَتَكَ، أيُّها الإلهُ الرَّحيم، على الذين يُكَرِّمونَ بيعَتَكَ الجامِعَة الرَّسولِيَّة، في يَومِ عيدِ تَجديدها وتَقديسِها المُبارَك. أنِرْهُم بِكَلِمَتِكَ، وأرشِدهُم الى مَعرِفتِكَ، وَزَوِّدْهُمْ بِخُبزِكَ، خُبزِ الحَقّ، وأنعِمْ عليهِم في هذا العالَم بِمراحِمِكَ، وفي الآتي بالحَياةِ الأبديَّة، فيَرفعوا إليكَ المَجدَ هُنا وهُناك، والى أبيكَ وَروحِكَ القُدُوس. الآنَ والى الأبد.

 

 

اللحن الأول: فْشِيطُو

 

* هللويا

 

                  ما أحلاكِ، يــا أختي             العَروسُ الفـُـضـلى

                  أنتِ مِنْ شَمْسِ النُّورِ             والبَــــــدْرِ أعْــلى:

                  رَسْــــمُ  المَـسيـــــحْ              نُصْبَ  عَــينــيــكِ

                  صَــوتُ التـَّسـْبـيـــحْ              يَــدْوِي حَولـَـيــــكِ

                  غَـنِّي الفــادي، بيعَةَ              الفــادي، حَــــلّاكِ!

                  ألخُبْزُ، الخَمْرُ قـُوتَ              الـرُّوحِ أعْـطــــاكِ

                  هَلِلـُويـــــــــــــــــــا               قـوتــــاً أحيــــاكِ!

 

 

** هللويا

 

                 فوقَ   كَفـَّــيْهِ  الآبْــنُ            أرْسَــى  الكنيسَـــهْ

                 يــا جَوقَ الرُّسْلِ غَنُّوا            هَـنـُّـوا  العَروسَــه:

                 كَمْ   حَـــــلّاهـــــــــا!            مَجْــداً  أولاهـــــا!

                 كَمْ  أعْـــــلاهــــــــــا!            السَّمْحُ  أعْطــاهـــا:

                 رَسْمَ المَصلوبِ الظافِرْ           مِنْ طُهْرِ النـَّاسُوتْ،

                 وَسْمَ المَيرونِ العـاطِـرْ           مِنْ نَفحِ اللاهــوتْ،

                 هَلِلـُويـــــــــــــــــــــــا            سُلطانَ الكَهنـــوتْ!

 

 

*/** هللويا

 

                بــابُ الإيمانِ مُشْرَعْ             لِلكَـــونِ أجْمَــــــعْ

                تَدعــو بيعَة القُـــدْسِ             يا كَـونُ، فاسْمَــعْ:

                يــا خــــــارِجـــونْ،             هَلَّا   تَـــدْخُلــونْ!

                يــا خــــاطِـئــــونْ،              هـلَّا  تَـرْجِعــونْ!

                وَهـَّابُ الخُبْزِ الرَّبُّ              يــا  أشْهـى زادِ!

                والكأسُ حُبٌّ سَكْبُ              مِنْ صَدْرِ الفادي!

                هَلِلـُويـــــــــــــــــــا              هَــلَّا تَـؤْمِـنــــونْ!

 

 

 

المزمور 35

 

*      يـا رَبُّ إلـى الـسَّـمــــاءِ  مَـحَـبَّـتُـكَ         وإلــى  الـغُـيـــــــــومِ  أمــانَــتُـــــــــكَ.

 

**    عَـــــدلُــــــــكَ مِثـــلُ جِبــــــالِ  اللهْ         وأحْكـامُـــــكَ غَـمْـــــرٌ عَـظــيــــــــــــمْ،

                                           وأنتَ تُخَلـِّصُ البَشَرَ والبَهائِـــمَ يا رَبْ.

 

*      أللَّـهُـــمَّ مــا  أثـمَـــنَ  مَـحَــبَّــتَـــكَ         إنَّ بَني البَشَرِ بِظِلِّ جَناحَيكَ يَعتَصِمونْ.

 

**    يَــرتَــوونَ  مِـنْ  فـيـضِ  بَـيـتِــــكَ         وَمِــنْ  نَـهْـــرِ  لَـذاتِـــكَ تُـسـقـيـهـِـــــمْ

 

*      لأنَّ عِـنْـــدَكَ  يَـنـبـوعَ  الـحَـيــــاةْ         وَبِـنـــــورِكَ  نُعـــايِــــــنُ  الــنُّـــــــورْ.

 

**    لِتَــدُمْ مَحَبَّـتُـكَ لِلـذيـنَ يَـعـرِفــونَــكَ          وَعَــدلُـــكَ لِـلمُـسْـتَـقـيـمــي الـقـلــــوبْ.

 

*و**  ألمَجدُ للآبِ والابنِ والرُّوحِ القُدُسْ          مِـــنَ الآن والــى أبــــدِ الآبــــــديـــنْ. 

 

     

- إرحمنا أللَّهُمَّ واعضُدنا. إحفظْ يا رَبُّ أساسَ بيعَتِكَ المُقدَّسَةِ التي خَلـَّصتَها بِصَليبِكَ الظـَّافِر. إرْفعْ شأنَها، وَثبِّتها على صَخرَةِ الإيمانِ القويم، ولتَكُنْ قيامَتُكَ شَهادَةً حَيَّةً فيها الى الأبد. وَشِّحْ بَنيها بالبِرّ، جَلبِبْ صِدِّيقيها بالمَجد، وليَكُنْ صَليبُكَ الحَيُّ هادِياً لها الى سبيلِ النُّور، حتَّى تَبلُغَ جَنَّتَكَ العُليا، وَتَدخُلَ فرَحَكَ السَّماوي، فنُرَتِّلَ المَجدَ والحَمْدَ لاسْمِكَ القُدُّوسِ ولاسْمِ أبيكَ وروحِكَ. الآن والى الأبد.

 

 

اللحن الثاني: طـُوبَيكْ عِدْتُو

 

                 * ألله      ر   و  حْ             يـــا  سُبْحــانَــهُ  اللهُ

                   مَنْ لا يَلقـاهُ بالـــرُّوحْ             والحَقِّ  لَنْ   يَلقاهُ !

                   أعْطانـا اللهُ الـوَحْيَ :             مَنْ  يُؤمِنْ بِهِ يَحيـا !

                   آبٌ، إبْنٌ، روحٌ حَــقّ             ثالــوثٌ حَـيٌّ  مُطلَـقْ

                   واحِـــــدٌ  هُــوَ   اللهُ             لا  إلــــهَ   إلَّا  هُ !

 

               ** طــــوبــى  لَـــــــــــكِ            يــــا  كَنيسَةَ  الإيمـانْ

                  خِـطـِّـيـبُــــكِ  أعْطــاكِ            خُبزاً  طَيِّبـاً  قُــربـانْ

                  في عُـرسِـــكِ أسْـقـــاكِ            خَمْرَةً تُروي العَطشانْ

                  ألـخُبـزَ أكـلـيــــهِ نــــارْ            والخَمْرُ اشرَبيهِ روحْ

                  بالنـَّارِ ازدانـي والرُّوحْ            وادخُلي خِدْرَ الأنـوارْ

 

            */** أمِّـــــنْ،  يــــــــا  رَبّ،           في الأرْضِ كَـنيـسَـتَكْ

                 واسْكُبْ فيها فيضَ الحُبّ           وادْعَـمْ فيها وَحْـدَتَــكْ

                 أرسِلْ  رُعيـانـًا هــاديـنْ            يُرضــونَ مَـشيـئـتَـكْ

                 واجْمَعْ  شَمْلَ المُؤمِنــينْ            بَلِّغْهُـمْ  دارَ الخُــلــدِ

                 بَيْنَ جَـوقِ القِــدِّيـسيــــنْ            يَومَ تأتــي بالمَــجْـــدِ

 

 

تسبحة النّور لمار افرام : القسم الأول

 

 

اللازمة: أشـــرَقَ النّــــورُ علـى الأبْــــرارْ            والفَرَحُ على مُسْتَقيمـي القُلُـوبْ

 

       يَســــوعُ رَبُّنــــــــــا المَسيـــــــــحْ            أشْرَقَ لَنــــــــــا مِنْ حَشـا أبيه

       فجـــــاءَ وأنقذَنــــا مِـنَ الظُلْـمَـــهْ             وَبِنورِهِ الوَهّــــاج ِ أنـــــارَنــــا

 

       إنـــدَفَـقَ النَّهــارُ على الـبَـــشَــــرْ             وانهزمَ سُلْطــــــــــــانُ الليــلْ

       مِــنْ نُــورِهِ شَـــرَقَ عــلينـا نُور             وأنارَ عيونَنـــــــــــــا المُظْلِمَـة

 

       سَنِيَّ مَجْدِهِ أفاضَ على المَسْكونَهْ            وأنــــــــــــــــارَ اللُجَـجَ السُفْلـى

       مــاتَ  المَــوتُ  وبـــادَ  الظّـلامْ            وتحطّمَتْ أبوابُ الجَـــحــيـــــمْ

 

       وأنــــــــــار جـــمـيــعَ البـــرايــــا            وَمُظلِمَــة ً كانتْ مُنْذُ القَديــــــمْ

       قامَ الأمواتُ الراقِدونَ في التُرابْ            ومَجَّدوا لأنّهُ صارَ لَهُم مُخَلِّصْ

 

       عَمِـلَ خَلاصاً وَوَهَـبَ لَنا الحَياة            وَصَعِـدَ إلى أبيهِ العَـــــــلِـــــــيّ

       وَإنّـــــهُ آتٍ بمجــــــــدٍ عَـــــظيمْ            يُنيرُ العيــونَ التي انتَظَرَتْــــــه

 

 

 

- إرحَمنا اللَّهُمَّ واعضُدنا. أحِطْ يا رَبُّ بيعَتَكَ بِسياجِ نِعْمَتِكَ، وَحَصِّنها بَوصاياك، فاذا حَفِظتْ شَرائِعَكَ كُلَّها تَرفَعُ إليكَ أناشيدَ المَجدِ بِغَيرِ انقطاع، وتُرَتِّلُ تراتيلَ الحَمدِ والشُّكران، لكَ ولأبيكَ ولِروحِكَ. الآن والى الأبدْ.

 

 

اللحن الثالث: بَلبِيبُوتُو عَشِينْتُو

 

               *  أيُّ   حُــــــــــــبٍّ   يُلـهـِــمُ  العُـلـوِيِّـــــينَ    عَـذبَ الألحـانِ!

                  أيُّ   رَهْــــــــــبٍ   حَـــلَّ بـالـنُّـــــوريــينَ:    سِـــرُّ إيـمـــانِ!

                  خُـشَّـعًـا يَـنْـحَـنـونْ   فـي ذهْـــلٍ يَحمِلــــونْ    رَبَّ الأكــــوانِ!

 

              ** رَبِّ ، ألْـــــــــــــقِ   الأمْــنَ مِــلْءَ الكنائِسْ    مِـلْءَ  الأديـــارِ

                 صُــنــهـــــا، نَـــــقِّ   مِنْ كُلِّ بُغْضٍ هاجِسْ،    كُـلِّ الأخـطـــارِ

                 واجْمَعْ جَوقَ الأبناءْ   واحِـــدًا فـي أرجـــــاءْ    وَجْهِكَ الوَضَّاءْ!

 

            */** كَـــــــروبـــــــــونَ    مَرهُوبونَ في القُدْسِ     وَسَـــــرَافـــــونَ

                 قــــــــــــد رآهُــــمْ    آشعيا   يَــرفعـــــون     عَــرْشَ مَولاهُمْ

                 يَشـــدونَ: قُــدُّوسٌ!    قُـــدُّوسٌ!  قُـــدُّوسٌ!     لا   يَـمَـلـُّــونَ!

 

 

مزمور الصباح (148)

 

*     هللويا. سَبِّحوا الربَّ مِنَ السَماوات            سَبِّـــحــــوهُ  في  الأعــــالــــــي

 

**   سَبِّحــوهُ  يـــا  جميـــعَ  مَلائكَتِــــهِ            سَبِّــحــــــوهُ  يا  جميـعَ  جُنـــودِهِ

 

*     سَبِّحيـــهِ أيَّتُهــا الشّمــسُ والقَمَــــر            سَبِّحـيــــهِ يا جميـعَ كواكِـبِ النّـور

 

**   سَبِّحيـــهِ يــا  سمـــاءَ  السَمــاوات            ويا أيَّتُها المياهُ التي فوقَ السَماوات

 

*    لِتُسَبِّــــحْ  هــذه  اســـم   الــــرَب            فإنّـــهُ  هـــوَ  أَمَــــرَ  فَـخُـلِـقَـــت

 

**   وَأقامَهـــا الـى  الـدَهْـــرِ والأبــــد             جَعَــلَ لهـا رَسْمًـا  فــلا  تَـتَـعَـدّاه

 

*    سَبِّـــــحــي الـــربَّ  مِــنَ الأرضِ             أيَّتُهــا التنـــانينُ  وجميــعَ الغِمــار

 

**   ألنّــارُ والبَــردُ  الثَـلجُ والضبـــاب             ألرِّيحُ العاصِفَـةُ المُمْضِيَـةُ كَلِمَتَـــهُ

 

*    ألجِبــــــالُ  وجميــــعَ  التِــــــلال              ألشَجَـرُ المُثْمِــرُ  وجميـعَ  الأرْز

 

**   ألوحــــوشُ  وجميــعَ البَهـــائــــم              ألدَّبّاباتُ  والطُّيـورُ ذاتُ الأجنِحَـة

 

*    مُلــوكَ الأرضِ وَجميــعَ الشّعوب              ألرُؤَسـاءُ وجميـعَ قُضـــاةِ الأرض

 

**   ألأحْـــــــداثُ  والعَــــــــــــــذارى              ألشُّيـــــوخُ  مَــعَ  الصِّبيــــــــــان

 

*     لِيُسَبِّـــحْ  هَـــؤلاءِ اســــمَ الرّب              فَـإنَّ  اسْمَـهُ  وَحْـــدَهُ  عـــــــــالٍ

 

**   وَجَلالَهُ فوقَ الأرضِ والسّمـاوات              وَقَـدْ أعْـلــى قَــرْنًـــا لِـشَـعْـبِـــــهِ

     

*   لِيَكُن التّسبيحُ في أفواهِ جميعِ أصفيائِه            شَعْـبِـــهِ المُقَــــرَّبِ إليــــه. هللويا

 

*/**  ألمجدُ للآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُسْ            مِــنَ الآنَ والـى أبَــدِ الآبـــــــدين

 

 

 

لحن: سُوغيتو

 

              يا  عَروسَ  الطـُّهْرِ قومـي             لِلخِطـِّيبِ  غَنـِّي  المَجْـدا

              مَوتَ الصـَّلبِ  مـاتَ عَنْــكِ             بالدِّمــاءِ  خَـط  العَـهْــدا

 

              إصْطفــاكِ  مُنــذ  البَــــدْءِ              الآبُ  عِـرسًـــا  لِلوَحيــدِ

              إبنُ  اللهِ  فـيـــكِ  حَــــــلَّ              لِلتـَّـقْـــــديسِ  والتـَّجْديـــدِ

 

              يا  ذبيحَ الحَــقِّ !..  فـيـكِ              صارَ قـوتــاً حَيّاً خـَـصْبا

              فـيـكِ  المـــاءُ  والأســرارُ              تُنمي الرُّوحَ، تُغني القلبا!

 

              لِلعَــروسِ  الحَيِّ  الفــادي               فيكِ يَشدو جَوقُ  الكُهَّانْ

              خَفـقُ الرُّوحِ  فـوقَ  السِّرِّ               رَدَّ  حَيّاً  خُبْزَ  القُربانْ

 

 

- لِنَرفعَنَّ التَّسبيحَ والمَجدَ والإكرامَ الى النُّورِ الحَقيقيّ، مُنيرِ البرايا، الى الذي أنارَ بِنعمَتِهِ بَصائِرَ البَشَر، فهَداهُم الى أن يَعْبُدُوهُ بالرُّوحِ والحَقّ، الى الذي رَسَمَ صورَةَ البيعَةِ المُقدَّسةِ في أسرارِ الأنبياء، وَخَطَبَها بِيوحَنّا سابِقِه، وَشُهَدائِهِ، وأقامَها على الصَّخْرَةِ الرَّاسِخَة، وَخَلـَّصَها بِصَليبِهِ المُحْيي، وَطَهَّرَها بالدَّمِ الغافِرِ الذي انْدَفَقَ مِنْ جَنبِهِ على الجُلجُلة. فإنَّها لَتَفرَحُ وَتُمَجِّدُ هي وَبنوها اسْمَهُ القُدُّوس. ألصـَّالِحِ الذي لهُ المَجدُ والإكرامُ في هذا العيدِ وكُلَّ أيَّامِ حَياتِنا الى الأبد. آمين.

 

- ألمَجدُ لكَ أيُّها العَروسُ السَّماوي، الذي خَطَبَ البيعَة المُقَدَّسَة، فأغناها بِمواهِبِ روحِهِ، وَجَعَلها سِرَّ الأزمانِ والأجيال، وَتَرَكَ لها جَسَدَهُ وَدَمَهُ، وَدعا الشُّعوبَ إلى وليمَةِ عُرسِها. لقدْ وَعَدَها أنَّ أبوابَ الجَحيمِ لنْ تَقوى عليها، وعلى صَخْرَةِ الإيمانِ أسَّسَها، وأظهَرَ لها الآبَ الضَّابِطَ الكُلَّ، والرُّوحَ الحَيّ، وَسَلـَّمَها مقاليدَ مَلكوتِ السَّماءِ قائِلاً : مَهْما تَربُطيهِ في الأرضِ يَكُنْ مربوطاً في السَّماء، وَمهما تَحُلـِّيهِ في الأرضِ يَكُنْ مَحلولاً في السَّماء. فلنْ تخافَ الأشرارَ الذينَ يُريدونَ بِها سُوءًا، لأنَّ الرَّبَّ قدْ سَلـَّحَها بالصَّليبِ الظافِر، وَطَهَّرَها بِمياهِ المَعمودِيَّة.

 

       فلِذلِكَ، نَطلُبُ اليك، أيُّها الرَّبُّ الإله، في ذِكْرِ تَجديدِها وَتَقديسِها، على عِطْرِ هذا البَخور، أنْ تَصونَها وَتَقيَها البِدَعَ والخُصومات، فتُسَبِّحَكَ كُلَّ ساعَةٍ بالأناشيدِ والمزامير. وَنَسألُكَ لِلمَوتى المُؤمنينَ الذينَ خَلـَّصتَهُمْ بِقُوَّتِكَ: إرِحْهُم في جَنَّتِكَ، وَضُمَّهُم الى مُختاريكَ، وَنَرفعَ المَجدَ إليكَ والى أبيكَ وروحِكَ القُدُّوس الآنَ والى الأبدْ. آمين.

 

 

لحن البخور: قَديشاتْ رُحِمْ نُوشُو

 

*      قُـــــــدُّوسٌ      ** أنتَ  اللهُ  ابنُ  اللهِ

                     * قد خَطَبتَ اسْمَ البيعَةِ  بِـــــــالآلامْ

 

**    قُــــــدُّوسٌ       * أنتَ  رَبُّ  القُـــوَّاتِ

                     ** قد أنقَذْتَ  الإنسانَ مِنَ  الأصنامْ

 

*      قُـــــدُّوسٌ      ** أنتَ  يا  حَيـًّــا  ماتَ

                     * كُلُّ  مَن  ماتَ  فيكَ  فَحَقّاً  قــامْ

 

**    بَني  البيعَــهْ      * بِصَليبِ  النُّورِ  احْفَظْ

                     ** مِن فِخاخِ الشـِّرِّيرِ  مِنَ  الآثــامْ

 

*      وَقَـــدِّسْهُم      ** بالدَّمِ،  الجِسْمِ  الطـَّاهِرْ

                     * أخَـــذوكَ عُربونَ الخلاصِ  التـَّامْ

 

**    لكَ  المَجدُ      * يَعلو مِن  كُلِّ  الأقطارْ

                     *و** لكَ مِنَّا الشُكرانُ مَدى الأيَّـامْ.

 

 

- أيُّها الأمانُ الحَيُّ الذي أصلَحْتَ بينَ العُلى والعُمْق، هَبنا أنْ يَمْلِكَ أمانُكَ وَسَلامُكَ في الأرْضِ كُلِّها، فيَنعَمَ بِهِما أبناءُ بيعَتِكَ، وَتَرِفَّ عليهم يَمينُكَ المَملوءَةُ مَراحِم. واذكُرِ المَوتى، فيرفعَ جَميعُ البَشَرِ الحَمدَ والمَجدَ إليكَ والى أبيكَ وروحِكَ الحَيِّ القُدُّوس الى الأبد. آمين.

 

 

مزمور القراءات: رَمْرِمَيْنْ

 

**                 قــــامَ  خُــدَّامُ البيعَـــهْ          حَـــولَ المَـــذبَحِ السِّرِّي 

                   والقُلــوبُ  الـــوديعـــهْ          حَـــلَّاهـــا  روحُ  الـبـِرِّ

 

*                  أنْصِتي  يـــا  شُعوبُ          حَــولَ  المَــذبَحِ السِّرِّي

                   وافرَحي يـــا  قلــوبُ          حَـــــلَّاكِ  روحُ  البِـــرِّ

 

*/**               بالصَّفــاةِ  المَـنيــعــهْ           رَبُّنـــا  بَنَى  البيعَــــــهْ

                   رُكْنُهـا كانَ سِمعــــانْ           أعْلى بولُسُ  البُنيـــــانْ

 

 

 قراءَةٌ مِنْ نُبوءةِ أشعيا، (54/ 1-13)

 

       رنِّمي أيَّتُها العاقِرُ التي لمْ تَلِد! اندَفِعي بالتَّرنيمِ واصْرُخي أيَّتُها التي لمْ تتَمَخَّض! فإنَّ بَني المُستَوحِشةِ أكثَرُ مِنْ بني ذاتِ البَعل، قالَ الرَّبّ. وَسِّعي مَوضِعَ خِبائِكِ وَلتُبْسَطْ شُققُ مَساكِنِكِ. لا تُمْسِكي. طَوِّلي أطنابَكِ وَثَبِّتي أوتادَكِ، فإنَّكِ تَتَبَسَّطينَ إلى اليَمينِ وإلى الشِّمال، وَيَرِثُ نَسْلـُكِ الأمَمَ وَيُعَمِّرُ المُدُنَ الخَرِبَة. لا تَخافي! فإنَّكِ لا تَخزَيْنَ ولا تَخجَلي، فإنَّكِ لا تَفتَضِحينَ لأنَّكِ سَتَنْسينَ خَزيَ صَبائِكِ، ولا تَذكُرينَ عارَ إرمالِكِ مِنْ بَعد. لأنَّ بَعْلَكِ هُوَ صانِعُكِ الذي رَبُّ الجُنودِ اسمُهُ، وفاديَكِ هُوَ قُدُّوسُ إسرائيلَ الذي يُدعى إلهَ الأرضِ كُلِّها. وَقدْ دَعاكِ الرَّبُّ كامرأةٍ مَهجورَةٍ مَكروبَةِ الرُّوح، وَكَزوجَةِ الصِّباءِ إذا اسْتُرْذِلت، قالَ الرَّبّ. هُنَيهَةً هَجَرْتُكِ وَبِمراحِمَ عَظيمَةٍ أضُمُّكِ. في سَوْرَةِ غَضَبٍ حَجَبْتُ وَجْهي عنكِ لحظة، وَبِرأفةٍ أبَدِيَّةٍ أرحَمُكِ، قالَ فاديكِ الرَّبّ. فذلِكَ يَكونُ لدَيَّ كأيَّامِ نوح، إذ أقسَمتُ أنْ لا تَعبُرَ مِياهُ نوحٍ على الأرضِ فيما بعد، وكذلِكَ أقسَمتُ أنْ لا أغضَبَ عليكِ ولا أنتَهِرَكِ. إنَّ الجِبالَ تَزولُ والتِّلالَ تَتَزَعزع، أمَّا رأفتي فلا تَزولُ عنكِ، وَعَهدُ سَلامي لا يَتَزعزع، قالَ راحِمُكَ الرَّبّ. أيَّتُها البائِسَةُ المُقلقلة الغيرُ المُتَعَزِّيَة، هاءَنذا أرَصِّصُ بالإثمِدِ حِجَارَتَكِ، وأؤسِّسُكِ باللازورْد، وأجعَلُ شُرَفَكِ ياقوتاً وأبوابَكِ حِجارَة بَهْرَمان، وَجَميعَ حُدودِكِ حِجارَةً أنيقة. وَكُلُّ بَنيكِ يَكونون تلامِذة الرَّبّ، وَسلامُ بَنيكِ يَكونُ عَظيما.

 

 

فصلٌ منْ رِسالةِ القِدِّيسِ بُطرُسَ الأولى، (5/ 1-11)

 

       أسألُ الكهَنَة الذينَ فيكُمْ، أنا الكاهِنَ مَعَهُمْ والشَّاهِدَ لآلامِ المَسيح، والمُشارِكَ أيضاً في المَجدِ الذي سَيَتَجَلـَّى، أنِ ارعوا رَعِيَّة اللهِ التي فيكُم، مُتعاهِدينَ لها لا عَنِ اضطرارٍ بَلْ عَنْ اختيار، ولا لِمَكسِبٍ خَسيسٍ بلْ بارتِياح، ولا كَمَنْ يَتَسَلـَّط على ميراثِ اللهِ بلْ كَمَنْ يَكونُ مِثالاً لِلرَّعِيَّة. وَحينَ يَظهَرُ رَئيسُ الرُّعاة، تَحصُلونَ على إكليلِ المَجدِ الذي لا يَذوي. وَكذلِكَ أنتُمْ أيُّها الشُّبان! إخضَعوا لِلكَهَنةِ وَتَسَربَلوا بالتَّواضُعِ بَعضُكمْ نحو بعض، فإنَّ اللهَ يُقاوِمُ المُتَكَبِّرين، ويؤتي المُتَواضِعين نِعمَة. فاتَّضِعوا إذنْ تَحتَ يَدِ اللهِ القادِرَةِ لِيَرفَعَكُمْ في أوانِ الافتِقاد. وألقوا عليهِ هَمَّكُمْ كُلَّهُ فإنَّهُ يَعتَني بِكُم. أصحوا واسهَروا فإنَّ إبليسَ خَصمَكُم، كالأسَدِ الزَّائِر، يَجولُ مُلتَمِساً مَنْ يَبتَلِعُه. فقاوِموهُ راسِخينَ في الإيمان، عالِمينَ أنَّ هذهِ الآلامَ بِعَينِها تَتِمُّ على إخوَتِكُمُ الذين في العالَم ؛ وأنَّ إلهَ كُلِّ نِعْمَةٍ الذي دَعاكُمْ الى مَجْدِهِ الأبَديِّ في المَسيحِ يَسوع، بعدَ تألـُّمِكُمُ اليَسير، يَجعَلُكُمْ كامِلينَ راسِخينَ مؤيِّدينَ مُؤسَّسين. لهُ المَجدُ والعِزَّةُ الى دهْرِ الدُّهور. آمين.

 

 

لحن: باعوت مار افرام

 

*               ذا الجودِ المُعطي الوُجــودْ             مَوجوداً مِنْ لا مَوجــودْ

                خُدَّامــاً    لـهُ    جُنــــودْ             مِنْ روحٍ، جِسْمٍ مَحدودْ:

                كـــاروبيــنَ،  ســارافيــــنْ             بالجـــلالِ  طـــــــائفــينْ

                والجُـــلّاسَ   الخــــاشِعـينْ             والصُّفـوفَ  النـَّــارِيــينْ

 

**             بيعَــة ً في الأرضِ شــــاءْ             مِثـــلَ  بيـعَـــةِ  السَّمـاءْ

               يَشــــدوهُ  المَـجـدَ  الأبنـاءْ             إبــنُ  الـدُّنيــا  والعَليـاءْ

               زانَـهـــــا  بـــــالأنبيـــــــاءْ             والـرُّسْـلِ  والشُّـــهَــــداءْ

               أهــلَ الـــرَّأي العُـلـــــمــاءْ             كُهَّــانِ الحَــقِّ الـوضَّــاءْ

 

*             بالـرُّهبـــــــانِ  زاهِــــــدينْ              والنُّسَّــــاكِ  العـابِـــديـنْ

              والأبطـــــالِ  الظــافِــــرينْ              سُبْلَ   البِــرِّ  ســالكـينْ

              أولاهـــا عِـــزَّ  الكَهنـــوتْ              ألطـِّيــبَ  لِلـجَـبَـــرؤوتْ

              جِسمَــهُ  والـــدَّمَّ  قـــــوتْ              أسراراً تُرضي اللاهوتْ

 

*/**         يا رَوْعَ المَـرقـى الأكـبَــــرْ              يَرقاهُ الطـَّبعُ الأصغرْ !

             أعيـا  الأمْـــلاكَ   النَّـظــرْ              صَـوبَ ما نالَ البَشَرْ !

             يـا  لَلــذهْـــلِ  لا  يُـسْـبَــرْ              قلـبَ  النبيِّ  حَــيَّــرْ :

             رَبُّ   الـبَـشَـــرِ   انْـحَـدرْ              صارَ صِنـوًا  لِلبَشَـرْ !

 

 

 

صلوات الختام

 

فَلْنَشكُرِ الثالوثَ الأقدسَ والممَجَّدَ ولِنَسْجدْ لَهُ وَنُسَبِّحْهُ الآبَ والابنَ والروحَ القُدُس. آمين.

كيرياليسون، كيرياليسون، كيرياليسون.

 

قَديشاتْ آلوهُو، قَديشاتْ حَيِلْتُونُو، قَديشاتْ لُومُويُوتُو (3 مرات)

إتْراحامِ عْلَيْن (3 مرات)

 

أبانا الذي في السماوات...

 

- أيُّها الرَّاعي الصَّالِحُ الجامِعُ إليكَ رَعِيَّتَكَ، وَقدْ عَرَفتَها وأحْبَبتَها منذ القديم. بذلتَ نَفسَكَ عَنها وَغذوتَها بِجَسَدِكَ وَدَمِكَ وروحِكَ القُدُّوس. فاقبلْ صلاتَنا الصباحِيَّة. جَدّدْ بها بيعَتَكَ وَقدِّسها، واجمَعنا بأبناءِ البيعةِ السَّماويَّة. لكَ المجدُ الى الأبد. آمين.